السبت، 12 يوليو، 2008

دار عزيزة

هي دار نجتمع بها بلا وقت محدد سلفا كل يقوده الشوق للصحبة الجميلة والضحكة الصافية والمعرفة المفيدة والبساطة الشعبية بلا قيود . الزائر الجديد يستغرب من تآلف الجميع مع أن لا شئ يجمعهم بالمرة ففرق الأعمار والإهتمامات والمستويات الإجتماعية والتعليمية واضح جدا ،إلا أن القلب الطيب وعدم التكلف هو ما يجمعهم حتي أن أكثر الناس تكلفا ما أن يدخل الدار حتي يتبدل ويكون أكثر الموجودين بساطة ويقهقه من القلب بضحكة تجعلنا نتبادل النظرات ونتمني بأن يكون كذلك بسيطا وغير متكلف خارج الدار.


الكل يحسب حساب لمجلس دار عزيزة وكسب تأييدهم لما لهم من شعبية وتأثير جيد علي الأخرين ولا أحد بالمرة يرفض لعزيزة المدللة صاحبة الدار أي طلب .


تحية لدار عزيزة وروادها وعساها عامرة بالمحبة وتيمنا بها أردت أن تكون مدونتي مثل دارها .

ليست هناك تعليقات: