الأربعاء، 25 فبراير 2009

أم عبد العزيز

أم عبدالعزيز نموذج جميل وفريد لحب الوطن ... وطنية من الدرجة الأولى .... حرارة حب الوطن دائما مشتعلة في قلبها وروحها .
تعمل بدافع الحب القوي للوطن منذ سنوات وبشكل طبيعي دون تصنع ...... ولا تأمل حتى كلمة شكرا من أحد ... ومع ذلك كرمها المحافظ بإحتفال مخصوص لها سعدت به جدا ووضعت صورتها مع المحافظ في مكان بارز في مجلسها اليومي .... تحكي لأحفادها وضيوفها عن مناسبة الصورة .
ذكرتها الآن مع إحتفالات الكويت بعيدها الوطني ... مع إن أيام السنة كلها عيد وطني عندها
فحتما سوف تدخل علينا اليوم في يوم عيدنا الوطني هذا وهي ترفرف بعلم بكل يد ...... وتغني بأغنية وطنية مع تشكيلة من الباجات على صدرها تحمل صور الأمير وولي عهده حفظهما الله .
أم عبد العزيز مربية فاضلة في المنزل .... والمدرسة أيضا .... تقاعدت بعد سنوات طويلة من العمل كناظرة في مناطق كانت تعتبر بعيدة جدا في وقتها دون أن تتذمر أو تطلب نقل لمدرسة أقرب ... وهي القادرة على ذلك إن أرادت وببساطة .
الحي الذي تسكن به يعمل لها ألف حساب .... لأنها لا ترضى بالغلط ... ولا بالمناظر المؤذية
رؤية القمامة أمام منزل أحد جيرانها مرمية بلا مبالاة تزعجها .... فلا تردد من ضرب جرس باب المنزل وتنبيه أصحابه بأن منزلهم الجميل الذي تعبوا وصرفوا عليه الكثير من المبالغ ليكون فخرا لهم ... تشوه بسبب منظر القمامة المهمل أمامه .
يعرفها المسؤولون عن النظافة ببلدية الكويت جيدا لأنها دائمة الإتصال عليهم لإيصال ملاحظاتها عن تغيب سيارات النظافة مثلا أوتغيب عمال نظافة الشارع أو وجود مخلفات بناء تعيق حركة المشاة بالشارع ..... ومؤخرا إتفقت مع البلدية على يوم محدد في الإسبوع يرسلون لها سيارة النظافة مع عاملين إثنين ترشدهم على أماكن تجمع القمامة في المنطقة مثل : أغصان الأشجار المقصوصة ... وتراكم قطع أثاث مهملة ... أكوام مجلات وجرايد مهملة في المنطقة ... إلخ من أنواع الزبالة .
في يوم إشتهيت نوع معين من الفطاير يبيعه المخبز القريب من منزلها ( المخبز يقع داخل مجمع صغير ) وبينما كنت واقفة أنتظر تجهيز طلبي سمعت مدير المخبز يصيح بعمالة : إربطوا الزبالة كويس يا أولاد ... وبلاش ترموا الفطاير النظيفة .... جمعوها مع بعض في كيس نظيف .... أحسن تجي الحاجة أم عبد العزيز وتبهدلنا !!!
إبتسمت لأني أعرف أم عبد العزيز شخصيا وأسمع حكاياتها عن حرصها على المنظر العام للمنطقة والبلد عموما ..... ولكني لم أتوقع إن عمال المخبز يعملوا لها حساب أكثر من خوفهم من مخالفات البلدية !!!
سألته وأنا أدعي الجهل : الحاجة أم عبد العزيز تطلع مين بالزبط ؟
رد علي بنبرة ضيق : الله يسامحها .... دي ست كبيرة جارتنا في الحارة ... تجي وتبص ع الزبالة وتشخط فينا ما تخافون ربكم الصمون مرمي بالأرض ( يقلد كلامها )
وإلا تقول الطحين واصل للشارع مو حرام عليكم ...هذي نعمة الله ...يا الفساقة ... وديت كلمة وحشة أوي بالكويتي .
نعمل إيه ...ست كبيرة وماعندهاش شغل الله يكون بعونها !!!
وإيه ... ( يستدرك ) ... وإن ما عملناش اللي تقول عليه ... تنده للبلدية تجي تخالفنا !!!
أرد عليه : عفيه عليها لازم تحافظون على نعمة الله أولا وثانيا على النظافة .
يكمل مدير المخبز وقد بدل نبرته لإعجاب : عارفة يا ست هانم ... الحاجة أم عبد العزيز دي ست أميرة خالص .... تعمل حاجات كويسة أوي .

أسأله : زي إيه مثلا ؟
مدير المخبز : كان فيه حفرة جنب المسجد اللي جنبينا هنا هو ( يؤشر بيده ناحية المسجد القريب )
شافتها الحاجة وهي تمشي كل يوم حوالين الحارة منها رياضة ومنها تتأكد من النظافة والترتيب
جت وسألت المحلات حوالينا مين اللي عامل الحفرة دي .... أصلها فاكرة إن حد من الوزارت عاملها ... ولما تأكدت إن الحفرة مفيش حد حيردمها خافت إن حد جاي مستعجل للصلاة ويوقع بيها ... قامت جايبة رمل وبلاط وطلبت من الهنود والبنغالية والأولاد اللي بيجمعوا عند البقالة إنهم يردموا الحفرة .
إنتهى حديثة وسلمني طلبي ... وعند خروجي من المخبز لمحت أم عبد العزيز واقفة بعباءتها وهي تمسك الشمسية فوق رأسها تراقب عامل منزلها يقص زرع الشارع .
إقتربت منها وسلمت عليها وسألتها : ها شتسوين ؟
ردت : الزرع طال وصار يضايق السياق فخفت عليهم من الحوادث وغير إن شكله ما هو مرتب ..... فقلت للعامل عندي قوم طلع عدة الزرع ( مقص وغيره ) اللي عندنا وخلنا نرتب الشجر اللي في شارعنا .
إبتسمت لها وقلت : الله يعطيج العافية وكثر الله من أمثالج .
جيرانها رجال الحي يساعدونها إن طلبت منهم المساعدة وأحيانا من غير أن تطلب .
وأحيانا كثيرة تستعين بأقاربها للمساعدة .... ففي أحد المرات كانت ذاهبة مع سائقها إلى مكان ما فشاهدت إطار سيارة نقل ( إطار كبير الحجم ) على أعلى الجسر على الحارة اليمين للطريق فخشيت أن يتسبب في حوادث لا تحمد عقباها ... فإتصلت على رقم الطوارئ فلم يرد أحد فإستعانت بأحد أقاربها ليرسل لها سيارة شحن كبيرة مع عامل لينتشل الإطار من الطريق وإنتظرت حتى تمت إزالة الإطار بنجاح .
عاتبتها إحدى قريباتها ذات مرة : أم عبد العزيز والله تحبين الشقا ... لو أنا منج أصور المناظر اللي ما تعجبني وأنشرها بالجرايد .... والجرايد ممنونة لج تحب مثل هالمواضيع .
ورت عليها بإقتناع تام بعملها : إذا طالع بإيدي أعدل شي بسويه .... والجرايد خلها حق شي أهم .
في البداية هناك من إنزعج من أهل المنطقة منها .... ومع مرور الوقت صاروا يفتقدونها عندما تسافر .
نشرت هذا البوست اليوم وهي لا تعلم عنه شيئا لهذا لم أشأ ذكر إسمها الصريح حتى يأذن لي بذلك .... وربما يعرفها الكثيرون منكم .... من يدري ؟؟
فالعالم صغير جدا ... وأمثالها كثيرون قد لا أعلم عنهم شيئا
تبقى أم عبد لعزيز إحدى نماذج الحب بلا مقابل ....
فلا تنتظر تقدير .... ولا منصب .... ولا ترتجي معرفة الناس بها لتفوز في إنتخابات .
قواج الله يا أم عبد العزيز ....
فأمثالج يحتاجهم الوطن .
وكل عام وإنت بخير يا وطني

هناك 16 تعليقًا:

قانونى كويتي يقول...

مساء الخير

كل عام وانتى ابخير اختنا العزيزة

ويعطيج الف عافية على موضوعج الكبير بكل معانيه

ونتمنى الكل يحذو حذو ام عبدالعزيز

وتحياتى لج

جمهورية الاحزان يقول...

مدونة جميلة جدا

كويتيه بحرينيه يقول...

اولا اهنيكم على عيدنا الوطني الله يجعل ايامنا كلها افراح ويحفظ ديرتنا يارب العالمين
ثانيا الله يجزيها خير ام عبدالعزيز وهذا هو حب الخير الحقيقي اللي يكون عطاء بلا مقابل الله يطول بعمرها ويريح قلبها مسكينه من الشقى

أحمد الحيدر يقول...

كلمة الحق دايما تزعل ..

الله يكثر من امثالها ..

تحياتي ..

Manal يقول...

ما شاء الله

الله لا يحرمنا البوستات الحلوة الي مثل هذي
:)

وكل عام وكل اهل الكويت بخير
:)

um_alzain يقول...

كل عام وانتي والكويت واهلها بخير

نحتفل اليوم وبالامس بأعياد الكويت ..

الفرحه في كل بيت في عيدك ياكويت ..
وعسى يزيد من شعبك الطيب من امثال ام عبدالعزيز التي تهتم بمحيط منزلها وتحافظ على جمال وامان الشارع والمنطقه ولها غيره ونخوه على وطنها ...
كل الحب لكي ياام عبد العزيز ادامك الله لنا منبع الحب والعطاء ..
وكثر الله من امثالك...
وعاشت لنا الكويت وعاشو اهلها.

Haneen يقول...

عسى الله يطول بعمرها..
إنسانة بهذه العظمة ؟ مو بس المحافظ يكرمها ..الكويت و عيال الكويت بهالأيام المفروض يذكرونها

على الرغم اني ما عرفتها، بس اقترح على كل من عرفها أن يرسل لها رسالة شكر

واذا كان لا يوجد شي يمنع من ذكر اسمها فليش لا

اشكرك على تسليط الضوء على شخصيات عظيمة من بلادي و يا ريت تكملين هالمجهود العظيم بتخصيص ايميل للي يحب أن يرسل لها رسالة شكر

nikon 8 يقول...

قانونى كويتي
مساء النور والله يعافيك
وأنا أيضا أتمنى مثلك
تحياتي :)

nikon 8 يقول...

جمهورية الاحزان
شكرا جزيلا ... وأهلا بك في دار عزيزة :)

nikon 8 يقول...

كويتيه بحرينيه
الله يسلمك ... تحياتك راح ننقلها لأم عبد العزيز .
الله يحفظ لنا وطنا الغالي من كل مكروه .

nikon 8 يقول...

أحمد الحيدر
فعلا يا زميلي كلمة الحق تزعل عند بعض الناس .

nikon 8 يقول...

منال
عسى أيامنا بلدنا الغالي كلها أعياد إنشاء الله .
والله يسلمج عزيزتي :)

nikon 8 يقول...

أم الزين
الله يسمج على هالمشاعر الطيبة تجاه الكويت وأهلها وبالذات أم عبد العزيز ... راح أنقل لها كلماتج أكيد بتستانس :)
شكرا

nikon 8 يقول...

حنين
العفو يا حنين وبصراحة ما في شي يمنع ذكر إسمها لكني ما أخذت موافقتها شخصيا وما أحب أسوي شي من غير رضى صاحبة .
وفكرة الإيميل فكرة حلوة راح أنقلها لها مع إني بعيدة عن تكنولوجيا الكبيوتر .
شكرا لك يا حنين وأهلا بك في دار عزيزة :)

ZooZ "3grbgr" يقول...

الله يحفظها يارب

ويكثر من أمثالها

وما ينسى أبناء البلد

متعة العطاء بدون انتظار مقابل

:")

nikon 8 يقول...

ZooZ "3grbgr"
آمين يا زوزو والله يسمع منج
وأهلا بك في دار عزيزة :)