الثلاثاء، 7 يوليو، 2009

المفقود .... حسين الفضالة

عام كامل مضى على فقدانك
أشعر بلوعة الفقدان وحزن أهلك
فهذه اللوعة ذقناها لسنوات طويلة
نزفت العيون دما من كثرة البكاء
عجزت جلسات الكي بالليزر عن إيقافه
سنوات طويلة عشنا أيامها بلياليها على أمل دخول من فقدناه على حين غفلة
لنلبسة دشداشة نظيفة فصلناها عند خياطه المفضل وجهزناها لرجعته
غترته الجديدة .... وعقاله الذي تعود عليه .... ونفس موديل نعاله المفضل
ألغينا حفلات الأعراس ... وأجلنا مشاريع الخطب على أمل رجعته لنفرح معه
حرمنا على أنفسنا لبس ألوان الفرح .... فأيامنا كانت أيام عزاء مفتوحة لا نعرف متى تنتهي
نذور .... تخطيط لحفلات .... لرجعته سالم
طال الإنتظار لسنوات عديدة .... الكبار توافهم الله دون أن تقر أعينهم بشوفة غائبهم
الصغار صاروا شبابا وفتيات .... عاشوا على حكايا ذكرياتنا مع فقيدنا .... وقصة خطفه من داخل بلده الكويت
بالأمس فقدنا أعزاء علينا بلا أي ذنب سوى الولاء وحب الوطن .... وبعد أربعة عشرة عاما رجعوا لنا رفات !!!!
ولولا قياس الدشداشة وعلامة الخياط المثبتة بياقتها لما صدقنا إن هذه العظام البالية وفك الأسنان الذي لم يتحلل تخص فقيدنا !!
دشداشة عليها بقعة دم صغيرة من الخلف .... تحكي قصة إغتياله غدرا .... قصة العذاب والحرمان الذي ذاقة من مسلمين لا يعرفون للرحمة معنى .... قصة سرقة نظارته وساعته ونعاله .... ليدفن مع دشداشته ومكسره دون غسيل ولا كفن .... مرمي في حفرة واحدة ... قبر واحد .... مع شهداء غيره .
دفنوا بلا عناية .... من قوم يجمعنا معهم قول أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله
قوم يجمعنا معهم رسول نشر المحبة وحسن المعاملة والإخاء بين أقوام ........ ودين حرم كل ما قاموا به لفقيدنا
إنتظار غائب في المجهول صعب ومؤلم
لا يشعر به إلا من عاناه وذاق سهد ليالي الإنتظار الطويلة
يغمض عينية على أمل أن يراه في أحلامه
يا الله كم تتشابه يا حسين الفضالة مع فقيدنا
فقدان من داخل الكويت .... مصير مجهول .... غموض .... أيام تأتي وتذهب ولا حس ولا خبر !
بالرغم من قربنا لأهل الفقيد إلا أن السؤال عنه يبعث الأسى بنفوسهم
لذا آثرنا عدم السؤال ليس تجاهلا ولكن رأفة ورحمة لقلوبهم
شكرا لكل من تبنى موضوع المهرجان التضامني للفقيد حسين الفضالة وأخص مدونة نقاط
حسن الترتيب والتنسيق للمهرجان راق لي كثيرا
وراقني أكثر تبني قضية إجتماعية إنسانية بحتة وحشد التأييد لها والحرص على ترتيب الأدوار وعدم إحراج المنظمين أو أهل الفقيد بأي وجهة نظر تخرج عن الإطار العام للمهرجان .
شكر خاص لكل من سيشارك في المهرجان سواء متحدث أو حاضر .
فقيدنا حسين الفضالة
عسى مصيرك أفضل من مصير فقيدنا ( الله يرحمه )
الله لا يطول غيبتك .... وعسى الله يرعاك برعايته وين ما تكون
ويعقل على أهلك ويفك عوقك
ويثمر بنتائج المهرجان التضامني
وهذا عشمنا بكم يا أهل الكويت

هناك 11 تعليقًا:

Salah يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

عظم الله لكم الأجر أختي

والله يرجع حسين الفضالة لأهله سالم غانم ان شاء الله

غير معرف يقول...

ياااااااااا رب ..

يجزيكم الخير ويصبر أهله ..

يرده سالما عاجلا يا رب :**

غير معرف يقول...

allah ye9aber ahalaaa

نون النساء يقول...

الله يفك عوقه ويرد لأهل وديرته سالم ومعافي من الشر وتقر عيون اهله وقلوبهم فيه قولي آمين

Um il sa3af wil leef يقول...

إن شاء الله ما تطول غيبته
الله يرحم شهداء الكويت
قلبي عورني
يعطيج العافيه على هالبوست

غير معرف يقول...

الله يرده بالسلامه

اهو والشاهين بعد

ويصبر اهلهم اميين


مركبنا

عنيف يقول...

الله يصبر اهله ويصبرنا معاهم

بوطارق طول عمره عزيز على قلوبنا وبينا وبينهم عيش وملح مثل ما يقولون ووقفات كثيره وقت الغزو بينه وبين الوالد الله يحفظه

Sn3a يقول...

ربي كريم
ربي رؤوف
وبعباده رحيم

الله يرجعه للديره سالم يارب عاجلا غير اجل يارب العالمين


دام المسئولين ماهتموله لان الدم الكويتي ماعاد يهمهم
ان شاءالله الكويتيين الصجيين ماراح يقصرون

Nikon 8 يقول...

إلي الجميع
شكرا لكل من شارك بالتمنيات لعودة جميع مفقودي الكويت
جزاكم الله ألف خير :)

The.One يقول...

"يخـرج من بيـن الصلـب والترائــب "
صدق الله العظيـم



ان شاءالله ربـي يرد لكم كـل غائـب آمين

مدونة نقاط يقول...

شكرا على الشكر.. وعسى الله يعيد شهر سبعة الياي وبوطارق معانا.

ولاتنسينه من دعواتج