الاثنين، 11 أغسطس 2008

عادة عساها ما تنقطع

عودتني علي هداياها التي لا تخطر علي بال أحد ، ليس لي وحدي وإنما لمن تحبهم من حولها . وعادة تكون الهدية بمناسبة شهر رمضان بالذات ولا تتعدى لوازم شهر الصوم الفضيل مثل لفة قمر الدين وبطل شربت فيمتو وكيس هيل وعلبة زغفران ملفوفين بطريقة جذابة مع مفاجأة تتغير كل عام .



وعندما تحدثنا عن أمر حصل برمضان تذكرنا قائلة : رمضان اللي وزعت فيه بخور أو العمرة اللي رحناها برمضان اللي وزعت فيه شربت البيذان . وأحيانا كثيرة تبلغ فيها الطرافة بأن تسألنا عن الكبة أو السمبوسة التي ذاقتها عندنا برمضان اللذي وزعت فيه طرشي الليمون وأجار الطماط الكويتي !



صاحبتنا لا مانع لديها من أن تربط أيضا الأحداث بهداياها مثل السنة اللي إنولد فيها فلان برمضان اللي وزعت فيه كتاب المطاحن للطبخ .



لذا أحرص جدا علي تذكر ترتيب هداياها حسب السنوات ووضعها برزنامة خاصة ثابتة أجددها كل سنة بإضافة نوع هدية العام متبوعة بأهم الأحداث التي مرت علي صاحبتنا برمضان مثل : المواليد الجدد ، رحلات العمرة ، الخطبة والزواج ، الوفيات . وأحيانا أضيف أحداثا مهمة حصلت علي مستوى الكويت أوالعالم مثل حادثة قتل المطربة ذكرى ( الله يرحمها ) . وأتمادى قليلا بإضافة ماذا عجبها من أكل تذوقته أو طيب وبخور شمته !


وإن حدث ونسينا تعاتبنا بلطف : خلف الله عليكم شنو اللي تذكرونه عيل ؟


وأرد عليها بإبتسامة وأقول بقلبي : كل بقلبه شقى الليله ! المؤرخ سيف الشملان يؤرخ حسب الأحداث التاريخية المهمة مثل سنة الطبعة والهدامة . والفلكي العجيري حسب الأحوال الجوية الغير عادية مثل تسونامي والكسوف والخسوف ونحن صحيح مثل ما قالت خلف الله علينا لأننا صرنا نقول سنة الربيان اليابس وسنة ماء اللقاح وسنة الكريمة الحامضة والقيمر ! ( في إحدى السنوات قل توفرهما فسافرت صاحبتنا إلي البحرين والدمام لإحضارهم ) .


ومع هذا كلي شوق لإستقبال الشهر الكريم وهديتها لهذا العام وعساها وعسانا من عواده وعساها عادة ما تنقطع .

هناك 4 تعليقات:

بنت الكويت يقول...

مدونتج وايد حلوة...قريت كل اللي كاتبته..بس الظاهر مجد يدري عن المدونة لأني أنا اول واحدة أعلق..الله يعطيج العافية و واصلي الكتابة قصصج اتشوق...

. . . ساخر كويتي يقول...

عساها عادة ما تنقطع
فعلا الهدايا الحلوة واللي تكون الفكرة فيها اهم من القيمة

نحبها اكثر من الهدايا الغالية

وهالايام بعد عودة المسافرين
احلى شئ الصوغة

بس كل شئ بثمنه
فوقت سفري لازم نتذكر الجميع ايضا

ومبارك عليكم الشهر الكريم
تحياتي

AHR يقول...

من صجي اشتطيت وودي أعرف شنو هديتها هالسنه؟! :)

nikon 8 يقول...

أعزائي المعلقين كلماتكم دعم كبير لي والله يقدرنا علي المواصلة بإذن الله وعيدكم مبارك جميعا . وبالنسبة لساخر كويتي أقول الحمدلله علي النعمة اللي نعيشها وفرت لنا تقريبا كل إحتياجاتنا لذا علينا أن نتعلم ونعلم عيالنا كيف نفرح بالهدية البسيطة والنافعة بنفس الوقت وعلي فكرة هدية هذي السنة كانت كيس تمر فاخر ولفة فمر الدين وبطل فيمتو ومعلق برقبته بيز ! والبيز كان مفاجأة السنة وكل شي بالهدية إستعملناه .